المداومة على الطاعات

بقلم: (الشيخ صالح بن محمد الأسمري)

روى البخاري ومسلم في : “صَحِيحَيْهما” من حديث السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت: “وكان أحب الدين إليه ـ أي : سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ـ  ما داوم صاحبه عليه” .

 

قال الحافظ ابن الجوزي رحمه الله تعالى ـ كما في : “دليل الفالحين” (1/380) لابن عَلاَّن ـ : “إنما أَحَبَّ العملَ الدائمَ؛ لأن من مداوم الخير ملازم للخدمة، وليس من لازم وقتاً في كل يوم كمن لازم يوماً وانقطع شهراً، ولأنه بتركه العمل بعد دخوله فيه كان كالمُعْرِض بعد الوَصْل فهو مُتعَرِّض للذم والعَضْل” ا.هـ.

 

تمت بحمد الله

Share this...
Print this page
Print
Email this to someone
email
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *